02 Dec
02Dec

غرّد رئيس حزب التوحيد الوزير السابق وئام وهاب على حسابه عبر 'تويتر' كاتِباً، 'إعتراف الرئيس نجيب ميقاتي بمسؤولية الدولة أولاً عن ودائع الناس هو بداية الحل'. 

وأضاف، 'ما نتمناه أن تتحمل الدولة مسؤولية دينها ثم تبدأ بتسييل بعض أملاكها وأصولها مما يؤمن عودة الودائع وإلا تصبح دولة سرّاقة بكل معنى الكلمة لا يثق فيها أحد'.

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.