16 Dec
16Dec

علمت "المركزية" ان الامين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله دخل مباشرة وشخصيا على خط رأب الصدع في العلاقة بين "امل" والتيار الوطني الحر بعدما بلغت مبلغا خطيرا. وفيما لم تفصح مصادر المعلومات عن صيغة التسوية المعمول عليها، افادت انها قد تفضي الى انعقاد جلسة لمجلس الوزراء قبل نهاية العام الحالي والارجح الاسبوع المقبل.

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.