12 Nov
12Nov



تحت عنوان '‏خبر سار للبنان'، نشرت عضو مجلس الشيوخ الفرنسي نتالي جولييت في تغريدة على حسابها عبر 'تويتر'، خبراً مفاده أنّ 'المملكة العربية السعودية تدرس إمكانية تجميد أصول وأملاك سياسيي لبنان، ورفع السرية المصرفية عن الفاسدين منهم الذين افلسوا بلدهم لبنان'.

ولفتت إلى أن 'هذه مبادرة المرشح إلى الإنتخابات وصاحب مبادرة إستعادة الأموال المنهوبة بمساعدة الإتحاد الأوروبي عمر حرفوش التي طرحها عليهم، وترتكز الى معاقبة المسؤولين وتحييد الشعب اللبناني من العقوبات'.


تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.