تهويلٌ وإشاعات'... خبرٌ هامّ بشأن المحروقات


11 Nov
11Nov


شَهِدت بعض محطات المحروقات زحمة سيارات إثر تداول معلومات عن أنّ شركات النفط توقّفت عن تسليم مادة البنزين، ‏بعد صدور قرار عن مصرف لبنان ‏بوجوب تأمين 10% من 'الفريش دولار' ‏من ثمنها‎.‎


ونفى عضو نقابة أصحاب المحطات جورج البراكس وجود أزمة، مؤكّدا في ‏تصريح لـ 'ليبانون ديبايت'، أن 'لا قرار ‏عند الشركات بعدم تسليم المحروقات، ‏ولا يوجد أي مشكلة في التسليم والمخزون متوافر والمسألة متعلّقة بالآلية الحسابية ‏وتحديد السعر بجدول ترتيب الاسعار'. ‏

وعن أسباب الزحمة أمام المحطات قال: 'حصلت حالة هلع عند المواطن نتيجة ‏الأزمة التي عانى منها سابقاً، إذ تسبّبت هذه الأخبار ببعض البلبلة، ثم عادت ‏الأمور إلى طبيعتها لاحقاً وتوضّحت الأمور'، مُجدّداً التأكيد على أنّ 'لا عودة إلى ‏الطوابير'. ‏

وعن إنخفاض نسبة بيع البنزين في لبنان، أشار البراكس إلى أنها 'تراجعت ‏‏30% مقارنة بأول فصل الصيف، والسبب يعود إلى إرتفاع الأسعار'. ‏

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.